المساعد الشخصي الرقمي

مشاهدة النسخة كاملة : مَلآذكَ هوَ الله


غصن الحنين ♣
04-24-2020, 12:30 AM
http://photos.mrkzy.com/wp-content/uploads/photos-mrkzy-islamic-19023.jpg
ملاذك هو الله
هوالملجأ وإليه المرجع والفرار
فلا تظلمن نفسك الشقية
التي أتعبها التخبط في شعاب هذه الدنيا المظلمة
الموحشة
بالبعد عن الله
http://www7.0zz0.com/2015/04/28/20/229354520.gifhttp://www7.0zz0.com/2015/04/28/20/229354520.gifhttp://www7.0zz0.com/2015/04/28/20/229354520.gifhttp://www7.0zz0.com/2015/04/28/20/229354520.gifhttp://www7.0zz0.com/2015/04/28/20/229354520.gifhttp://www7.0zz0.com/2015/04/28/20/229354520.gifhttp://www7.0zz0.com/2015/04/28/20/229354520.gif
الغربة والوحشة
هو ظمأ الروح
وبعدها عن تعاليم ربها
فاسق هذه الروح ،
وأغدق عليها برد الإيمان
وطهرها مما علق بها من شوائب الانغماس في الدنيا
وانضح بقطرات اليقين
جفن الغفلة المطبق
ثم لا تأخذك عن نهج ربك سنة ولا نوم
كي لا يتقاذفك الشيطان ساعة غفلتك
http://www7.0zz0.com/2015/04/28/20/229354520.gifhttp://www7.0zz0.com/2015/04/28/20/229354520.gifhttp://www7.0zz0.com/2015/04/28/20/229354520.gifhttp://www7.0zz0.com/2015/04/28/20/229354520.gifhttp://www7.0zz0.com/2015/04/28/20/229354520.gifhttp://www7.0zz0.com/2015/04/28/20/229354520.gifhttp://www7.0zz0.com/2015/04/28/20/229354520.gif



هي ذي دنياك
معركة بينك وبين شيطانك ،
وهوى نفسك ،
إن لم تكن متيقظاً وحريصاً على التزود بالعدة
طوال معركتك ؛
هُزمت !
( وأوصاني بالصلاة والزكاة مادمت حيا )
طوال مدة حياتك ،
لأنك لو توقفت ؛
سيغلبك عدوك ويسحبك حيث يريد
http://www7.0zz0.com/2015/04/28/20/229354520.gifhttp://www7.0zz0.com/2015/04/28/20/229354520.gifhttp://www7.0zz0.com/2015/04/28/20/229354520.gifhttp://www7.0zz0.com/2015/04/28/20/229354520.gifhttp://www7.0zz0.com/2015/04/28/20/229354520.gifhttp://www7.0zz0.com/2015/04/28/20/229354520.gifhttp://www7.0zz0.com/2015/04/28/20/229354520.gif

تزود بالتقوى
ثم توكل على ربك سيكفيك
فهو حسبك ،
توكل عليه سبحانه
يجعل لك مخرجا
ويرزقك من حيث لا تحتسب .
يجعل لك من أمرك يسرا .
يعظم لك أجرا
ويجعل لك من بعد عسر يسراً
واعتمد عليه
فمن اعتمد على الله
لا مـل ولا قل ولا ضل ولا ذل,



اللهم إنـي وكلت أمري إليـك
لا منجى ولا ملجأ منك إلا إليك

عطر الياسمين
05-24-2020, 05:48 AM
هو الله ما لنا مولى ولا نصير سواه...


شكرا الأخت غصون على الموضوع الذي كان به الكثير من المناجات والإبتهالات لرب كريم عظيم


علها تكون تذكرة وموعظة لمن يتعظ.


نسأل الله أن يردنا إليه ردا جميلا


تجياتي الخالصة

فراشة الامل
05-24-2020, 06:09 AM
بوركتي أختي الفاضلة على هذا الطرح الجميل ,,
فعلا أختي الكريمة فان الله سبحانه وتعالى هو ملجأنا وملاذنا ولايمكن لنا بأي حال من الاحوال الاستغناء عنه وعن عبادته ,, حيث اننا لو استغنينا عن عبادته فاننا سنخسر الغاية من هذا الامتحان الدنيوي ,, ليس هذا فحسب بل سنضيع في هذه الدنيا وسنعيش حياة مريرة وبائسة تفتقد لكل معاني الراحة والسعادة والاطمئنان النفسي لقوله تعالى: ( وَمَنْ أَعْرَضَ عَنْ ذِكْرِي فَإِنَّ لَهُ مَعِيشَةً ضَنْكًا وَنَحْشُرُهُ يَوْمَ الْقِيَامَةِ أَعْمَى).. فالقرب من الله سبحانه هو أعظم وافضل سبيل يسلكه المؤمن في حياته ولا يتحقق هذا التقرب الا بمجاهدة النفس الأمارة بالسوء والسعي الى التغلب على وساوس الشيطان ,, وعند الوصول الى هذه الدرجة العالية من الايمان يكون المسلم قد قطع شوطا كبيرا في بناء علاقة وطيدة ومتينة بينه وبين خالقه وبالتالي تتحقق له سكينة النفس ويعيش حياة سعيدة .
فراشة الامل .

{ليلى}
05-24-2020, 01:09 PM
جزاك الله خير
ع الطرح القيم

معاذ
05-24-2020, 03:07 PM
بارك الله في كاتب هذه الكلمات التي تتلج صدور من هم يهمون بقرائتها
وبالفعل الحمد لله لفضله ورحمته علينا
لذا وجب علينا أن نحرص جميعاً على حب الحياة والاستمتاع بنعم الله وشكره عليها، وجعلها مكاناً للذكريات الجميلة المليئة بالحب والحنان، مع محاولة إصلاح الكون وتزيينه باللمسات الجميلة فالحياة كالتربة الخصبة التي تعطي من يزرع ثماره دون انتظار المقابل،