المساعد الشخصي الرقمي

مشاهدة النسخة كاملة : متى يبدا الثقل في حمل التوام


هند أمين
05-06-2020, 04:31 AM
بالتأكيد هناك فرق بين الحمل العادي والحمل بتوأم من حيث الأعراض والعلامات، كما يمكن التأكد من خلال زيارة الطبيب والكشف بجهاز السونار، ولكن من النادر أن تتفاجأ الأم بكونها حامل بتوأم حيث أن الأعراض تكون ظاهرة جلية.

زيادة كبيرة في وزن الجسم
من الطبيعي أن يزيد وزن المرأة الحامل وخاصةً بعد مرور أول ثلاثة شهور من الحمل، ولكن في حالة الحمل بتوأم تكون الزيادة في الوزن مختلفة، فهي تبدأ منذ الشهر الأول للحمل.

تبدأ المرأة الحامل في ملاحظة أن زيادة وزنها تختلف تلك المرة عن المرات السابقة للحمل، فهناك عدة كيلو جرامات تكتسبها في وقت قليل، وهي علامة مبكرة للحمل بتوأم.

زيادة حركة الجنين
في الطبيعي تبدأ الأم ملاحظة حركة الجنين من الشهر الرابع أي خلال الثلثين الآخرين من الحمل، أما في حالة الحمل بتوأم فتلاحظ الأم أن هناك حركة مبكرة للجنين، وأن قوتها تختلف عن مرات الحمل السابقة.

في الغالب تكون حركة الجنين ضعيفة غير ملحوظة بقوة، أما في حالة التوأم تكون الحركة قوية بعض الشيء، ويسهل على الأم أن تلاحظها.

زيادة حجم البطن بسرعة
بالطبع حجم البطن أثناء الحمل يختلف من امرأة لأخرى، ولكن من العلامات والأعراض التي تستطيعين بها معرفة أنك حامل في توأم، هي كبر حجم البطن بصورة ملحوظة وبشكل سريع، حيث يبدأ الرحم في التمدد لاتساع حجم التوأم.

مشاكل في التنفس
في الغالب تبدأ المرأة من المعاناة من صعوبة التنفس في آخر ثلاثة شهور من الحمل، حيث يبدأ الجنين في الضغط على الجهاز التنفسي مما يصعب على الأم عملية التنفس.

أما في حالة التوأم تكون المعاناة مُبكرة، فحجم التوأم يعمل على الضغط الشديد والمبكر على الحجاب الحاجز؛ مما يجعل المرأة تعانى من صعوبة في التنفس حتى بدون ممارسة مجهود بدني.


مشاكل في الجهاز الهضمي
في الحمل العادي تعاني المرأة من الغثيان وخاصةً في وقت الصباح، وكذلك تشتكي من عسر الهضم ومن الإمساك المزمن خلال فترة الحمل، وتزداد حدة تلك المشاكل في حالة الحمل بتوأم.

تكون المرأة الحامل بتوأم أكثر عرضة لغثيان الصباح، حيث أن كبر حجم الرحم وتمدده لاتساع حجم التوأم يعمل على الضغط على المعدة مما يسبب عسر الهضم والغثيان.

آلام الظهر
بالطبع لا توجد امرأة حامل لا تشتكي من آلام الظهر، وخاصةً مع فترات الحمل الأخيرة قبل الولادة، ولكن متى يبدا الثقل في حمل التوام [/URL] ، فهو منذ الشهور الأولى للحمل حيث يصبح ألم الظهر أكثر قوة.

آلام الثدي
هناك العديد من التغيرات الهرمونية التي تحدث في الحمل بالإضافة إلى التغيرات الحادثة في الغدد اللبنية في الثدي لتجهيزه لعملية الرضاعة؛ لذا تعاني المرأة الحامل من آلام في الثدي نتيجة تلك التغيرات.

تختلف شدة آلام الثدي في الحمل العادي عن الحمل بتوأم حيث تصبح الآلام شديدة نتيجة تغيرات هرمونية حادة في حالة الحمل بتوأم، بالإضافة إلى تساقط بعض قطرات اللبن من الثدي خلال فترة الحمل.

الإرهاق والتعب بدون مجهود
في الحمل العادي تكون المرأة أكثر نشاطًا في شهور الحمل الأولي، ثم تبدأ في الشعور بالتعب العام والإرهاق في الشهور الأخيرة للحمل.

أما في الحمل بتوأم تعاني المرأة من الشعور الدائم بالتعب والإجهاد نتيجة أقل مجهود، ولا تستطيع المرأة ممارسة الأنشطة اليومية وتقل حركتها.

آلام البطن
في الحمل العادي يكون آلام البطن خفيفًا في الشهور الأولى من الحمل، ويزداد في الشهور الأخيرة من الحمل، أما في حالة الحمل بتوأم فتعاني المرأة من تشنجات البطن المستمرة طوال شهور الحمل، والتي تكون أشد من مرات الحمل السابقة.

زيادة عدد مرات البول
في الطبيعي تزداد عدد مرات ذهاب المرأة الحامل إلى الحمام في الشهور الأخيرة من الحمل قبل الولادة؛ وذلك بسبب اتساع الرحم وضغطه على المثانة البولية للمرأة، مما يجعلها تشعر بحاجة إلى التبول باستمرار.

في حالة حمل المرأة بتوأم تزداد تلك الرغبة في التبول وتتضاعف عدد مرات الذهاب إلى الحمام، وهي من العلامات التي تستطيع المرأة تمييز الحمل بتوأم.