المساعد الشخصي الرقمي

مشاهدة النسخة كاملة : نحن عشاق الحياة


حكاية
11-26-2019, 05:58 PM
نحن عشاق الحياة

ها نحنُ عُشاقُ الحياةْ
ها نحنُ عشاقُ السَّنابلِ ، والجداولِ ،
والمياه
ها نحنُ عشاقُ المآذِنِ ، والكنائِسِ ،
والإلَهْ
ها نحنُ عشاقُ الطفولةِ ، والبراءَةِ ، والسَّذاجَةِ ،
والعبادةِ ، والصلاةْ
ها نحنُ عشاقُ الترابِ
وعِشقُنا دومًا لبيتٍ ..
لا نرَى بيتًا سِواهْ
ها نحنُ عشاقُ البنادقِ ، والخنادقِ ،
والحدائقِ ، والفنادقِ ، والبَيارِقِ ،
والفَلاةْ
كُلٌّ يُفسِّرُ ما نَقولُ على هَواهْ
هذا حِصاني الماردُ الآتي منَ الليلِ السَّحيقْ
آتٍ ويحملُ غاضبًا طَوقَ النجاةْ
يا ليلَنا الممتَدَّ طيلَةَ عمرِنا
لَسنا حُواةْ
الكلُّ تاهْ
يا آهَتي مَنْ ذا يَرُدُّكِ شَهْقَةً في داخِلي
لأقولَ : آهْ ؟!
أنا لستُ أكرهُ أيَّ شيءٍ في الحياةْ
أنا عاشقٌ ومُتَيَّمٌ
بلْ واصلٌ في العشقِ حتى مُنتهاهْ
أنا لي حبيبةْ ..
لا تَراني مطلقًا
ولها حبيبٌ لا تَراهْ
أنا عاشقٌ للصبحِ ..
يأتي حاملاً وَجهَ الجميلاتِ اللواتي ..
يَعبُرنَ فوقَ الحزنِ صَوبَ المدرسةْ
أنا مؤمنٌ ،
كلِّي يَقينٌ يا وطنْ ..
أنَّ الزمانَ القادِمَ المجنونَ ليسَ زمانَنا
زَمنٌ سيأتي حاملاً أحلامَهُ وفَوارِسَهْ
يومًا ستعلو رايةٌ
قَضَتِ الحياةَ مُنكَّسَةْ
سنخوضُها حربًا ضَروسًا مؤلِمةْ
ومقدَّسَةْ
***
يا وجهَ أصحابي على المقهَى سلامْ
والليلُ يجمَعُنا معًا
ونَدورُ في فَلَكِ الكلامْ
وأعودُ وحدي
حاملاً روحي على كَفِّي
وأعبُرُ كلَّ أودِيَةِ الظلامْ
وأدُسُّ جِسمي خِلْسَةً في القبرِ
أبقَى جالسًا فوقَ الرُّخامْ
أنا شاهِدُ القبرِ الذي يأبَى ينامْ
أنا عاشقٌ ..
وأمامَ بيتي عَشرُ أشجارٍ منَ الزَّيتونِ ،
فوقَ السطحِ بُرجٌ للحمامْ
أنا طَيِّبٌ ومُسالِمٌ
وأبي أنا رجلٌ مُسِنْ
والأُمُّ منذُ طفولتي صارَتْ
قَعيدَةْ
قالوا : ابنُ عمي ماتَ في القُدسِ البعيدَةْ
أنا جَدَّتي صُلِبتْ "بيافا"
شُوهِدَتْ في "القدسِ"
تقرأُ في الجَريدةْ
***
كانَ السؤالُ على فَمي
ماذا سأفعَلْ ..
وأنا أُشاهِدُ كلَّ يومٍ مَجزرةْ ؟
هُم يَقتُلونَ لنا الحياةْ
وهناكَ ألفُ دَسيسةٍ ، ومَكيدةٍ ، ومؤامَرةْ
ماذا سأفعلْ ..
وأنا أشاهِدُ كلَّ بيتٍ في طريقي
يَستحيلُ لِمقبرةْ ؟
ماذا سأفعلُ .. والمدارسُ تَختفي
من فوقِ هذي الأرضِ
والأطفالُ فيها يُقتَلونَ على المقاعِدِ
دونَ أدنَى شَوشرةْ ؟
والهاربونَ منَ الصِّغارِ يُلوِّحونَ
ويَصرُخونْ:
مُستَسلِمون ...
فَتَدوسُهم وَسَطَ الطريقِ مُجنْزَرَةْ
***
سقطَتْ جميعُ الأسئلةْ
ومُنجَِّمونَ سيُنبِئونَ بأنَّ دَورَكَ قادمٌ للمِقصَلةْ
ماذا سأفعلُ والجنازاتُ التي كانتْ تَمُرُّ
تُذيبُني
وحياتُنا تَمضي كأسخفِ مَهزلَةْ ؟
ماذا سأفعلُ يا زمانَ الوَلوَلةْ ؟
أنا حينَ قرَّرتُ الشهادةَ لم أكنْ ضدَّ الحياةْ
أنا ضدَّ أن أبقَى على هذي الحياةِ
بلا حياةٍ مُقبلَةْ
إمَّا الكرامةُ والشموخْ
أو تستحيلُ لقُنبُلَةْ
أختارُ موتي
أختارُ عُنفَ الزلزَلَةْ
إنِّي لأرفُضُ أن أموتْ ..
والكلُّ يَهرُبُ من جِواري،
يختَفي في الهَروَلَةْ
أنا ذاهِبٌ للموتِ
إنِّي قد حَسمتُ المسألةْ
أٌمْلِي شروطي شامخًا ،
ومُعاندًا ..
لأكونَ أولَ فارسٍ
يَغزو دُروبَ الغيبِ
يَنتَفِضُ السكونُ لصوتِ أعنفِ جَلجلَةْ
هذي شروطي كي أموتَ
وأيُّ مَوتٍ دُونَ موتٍ أبتَغيهْ
لن أقبلَهْ
لن أقبلَهْ
لن أقبلَهْ


عبد العزيز جويدة

عَآزفّ النّآي
11-26-2019, 06:07 PM
كعادتك حكاية
مواضيعك مميزة وجميله



شكراً لك من القلب ,


:113:

حنآيآ الروح
11-26-2019, 08:41 PM
خاطرة في منتهى الروعة
الف شكر لك

حكاية
11-27-2019, 12:40 AM
https://www.nf2nf.com/nwafz1/quote/q2.gif














المشاركة الأصلية كتبت بواسطة عَآزفّ النّآي https://www.nf2nf.com/nwafz1/buttons/viewpost.gif (https://www.nf2nf.com/showthread.php?p=5969#post5969)


كعادتك حكاية
مواضيعك مميزة وجميله



شكراً لك من القلب ,


:113:






ذوقك الاجمل استاذنا
تشرفت بحضورك وطيب الرد
لاحرمت الطلة
تقديري

حكاية
11-27-2019, 12:42 AM
https://www.nf2nf.com/nwafz1/quote/q2.gif
المشاركة الأصلية كتبت بواسطة حنآيآ الروح https://www.nf2nf.com/nwafz1/buttons/viewpost.gif (https://www.nf2nf.com/showthread.php?p=6096#post6096)

خاطرة في منتهى الروعة
الف شكر لك





الروعة كل الروعة

وجدتها في اطلالتك ومرورك
كوني بالقرب دوما
ودي

نوافذ
11-28-2019, 04:36 PM
كلمات ليست كاي كلمات

اختيار ينم عن ذائقة جميلة ومبدعه
شكرا لكِ

غصن الحنين ♣
11-30-2019, 12:23 AM
حروف عذبه ورقيقه هنا
كلمات تلامس المشاعر
جميل هذا البوح
لك كل الشكر والتقدير